Logo
رواية الأسود يليق بك pdf

اسم الكتاب : رواية الأسود يليق بك pdf


اسم الكاتب : أحلام مستغانمى


القسم : كتب متنوعة


نوع الملف : PDF


عدد التحميلات : 1735


تحميل وقراءة أونلاين كتاب رواية الأسود يليق بك pdf PDF رابط تحميل مباشر مجاني تنزيل رواية الأسود يليق بك pdf للأندرويد و الآيفون مترجم عربي انجليزي ؛ تحميل كتب أحلام مستغانمى pdf ، تحميل جميع كتب ومؤلفات أحلام مستغانمى علي موقع جليسي للكتب، متخصصون في تقديم اكبر مكتبة كتب pdf مجانية متخصصة في شتي مجالات الكتب روايات عالمية مترجمة عربي إنجليزي كتب ادب و تاريخ علم نفس و تنمية بشرية سياسة واقتصاد والمزيد علي موقع جليسي مكتبة كتب pdf.

ملخص الكتاب

 

بطل رواية (الأسود يليق بك) هو مليونير لبناني الجنسية، في الخمسين من عمره يدعى السيد "طلال هاشم"، يعجب بمطربة شابة في السابعة والعشرين من عمرها تدعى "هالة الوافي".

 

وكان السيد "طلال" بطل (الأسود يليق بك) قد شاهد "هالة" مصادفة في إحدى البرامج التلفزيونية وأثارت إعجابه بشدة فقرر منذ تلك اللحظة أن تكون له.

وبدأ "طلال" جاهداً يسعى لإثراء محصوله الثقافي من الموسيقى والفن والشعر، ليتمكن من جذب انتباه "هالة" والوصول إليها، ويستبسل في وضع الخطة تلو الأخرى للإيقاع بهذه الحسناء ذات الرداء الأسود دائماً، حداداً على والدها وأخيها اللذان قتلا أثناء الاضطرابات التي شهدتها الجزائر في مطلع القرن الحالي.

 

ترى هل تسسلم "هالة" لمحاولاته وإطرائه إذا قال لها (الأسود يليق بك) !!

 

 

نبذه عن المؤلف

(13 أبريل 1953 -)، كاتبة وروائية جزائرية، كان والدها محمد الشريف مشاركا في الثورة الجزائرية. عرف السجون الفرنسية بسبب مشاركته في مظاهرات 8 ماي 1945. وبعد أن أطلق سراحه سنة 1947 كان قد فقد عمله بالبلدية، ومع ذلك فإنه يعتبر محظوظاً إذ لم يلق حتفه مع من مات آنذاك (45 ألف شهيد سقطوا خلال تلك المظاهرات) وأصبحت الشرطة الفرنسية تلاحقه بسبب نشاطه السياسي بعد حلّ حزب الشعب الجزائري الذي أدّى إلى ولادة حزب جبهة التحرير الوطني FLN. عملت أحلام في الإذاعة الوطنية مما خلق لها شهرة كشاعرة إذ لاقى برنامجها "همسات" استحسانًا كبيرًا من طرف المستمعين، انتقلت أحلام مستغانمي إلى فرنسا في سبعينيات القرن الماضي، حيث تزوجت من صحفي لبناني، وفي الثمانينيات نالت شهادة الدكتوراة من جامعة السوربون. تقطن حاليا في بيروت، وهي حائزة على جائزة نجيب محفوظ للعام 1998 عن روايتها ذاكرة الجسد.